الممارسة الرياضية من أجل الصحة والتباين في مؤشر كتلة الجسم وعلاقتهما بأبعاد الشخصية والتكيف الإجتماعي الأكاديمي لدى طالبات كلية الأميرة عالية الجامعية

  • جعفر فارس العرجان كلية السلط للعلوم الإنسانية - جامعة البلقاء التطبيقية - الأردن
  • ميرفت عاهد ذيب كلية الأميرة عالية الجامعية - جامعة البلقاء التطبيقية - الأردن

الملخص

هدفت الدراسة التعرف على علاقة ممارسة النّشاط الرياضي من أجل الصّـــحة وتصنيفات مؤشر كتلة الجسم بأبعاد الشّخصية، وعلى الفروق في التّكيف الإجتماعي الأكاديمي تبعاً لمتغيرات الممارسة الرياضية ومؤشر كتلة الجسم، وذلك على عينة من (614) طالبة، تم اختيارهن بالطريقة العشوائية، استخرج لهنَّ النمط الجسمي، إضافة إلى تطبيق قائمة ايزنك للشخصية ومقياس التّكيف الإجتماعي الاكاديمي.

أشارت النتائج إلى وجود علاقة طردية ما بين زيادة عدد مرات الممارسة الرياضية من أجل الصحة وبعد الشّخصية الإنبساطية، وعلاقة عكسية مع بعد الشّخصية الإنطوائية، وإلى وجود علاقة طردية ما بين  زيادة عدد مرات الممارسة الرياضية من أجل الصحة وبعد الشّخصية الإتزانية، وعلاقة عكسية مع الشّخصية الإنفعالية، وإلى إرتفاع نسب الطالبات من ذوي بعد الشّخصية الإنبساطية والإتزانية ممن يتميزنَ بالوزن الطبيعي، وإلى إرتفاع نسب الطالبات من ذوي الشّخصية الإنطوائية والإنفعالية ممن يتميزن بالنحافة والبدانة، وإلى وجود فروق احصائية دالة في التّكيف الإجتماعي الأكاديمي تبعاً لمتغيرات الممارسة الرياضية من أجل الصحة ولصالح الطالبات الممارسات لأكثر من (3) مرات في الاسبوع، ولصالح الطالبات ممن يتميزن بالوزن الطبيعي.

 ومن خلال ذلك تم التوصية بضرورة زيادة مستوى البرامج الرياضية من أجل الصحة لطلبة الجامعات وذلك لتأثيرها الإيجابي على أبعاد الشّخصية وعلى زيادة مستوى التّكيف الإجتماعي الاكاديمي لهم.

كلمات مفتاحية: الممارسة الرياضية وأبعاد الشّخصية، التّكيف الإجتماعي الاكاديمي، النمط الجسمي.

منشور
2018-09-01
القسم
Articles