الذكاءات المتعددة وعلاقتها بمستوى الأداء المهاري لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت

  • أحمد كمال نصاري كلية التربية الرياضية - جامعة جنوب الوادي - مصر
  • مساعد مفرح العنزي كلية التربية الرياضية - جامعة جنوب الوادي - مصر

الملخص

لقد خلق الله عز وجل الإنسان في أحسن تقويم، وأنعم عليه بكثير من النعم الظاهرة والباطنة، وكان من أجل ما أنعم عليه، أن وهبه العقل دون سائر المخلوقات، يستخدمه فيما خلق من أجله، فيتدبر في ذاته ، وفي كل ما خلق الله عز وجل في هذا الوجود، ليتعرف على قدرة هذا الخالق وبديع صنعه. ومن نعم الله على البشرية أن جعل العقول متفاوتة في قدراتها، متنوعة في مواهبها. وإن هذا اختلاف الناس في الاستعدادات والذكاءات المتعددة لجاردنريؤدي بطبيعة الحال إلى اختلاف قدراتهم على العمل والكسب وتحصيل العلم، وبناء عليه يختلفون في واجباتهم ومسؤولياتهم.

وفي حدود علم الباحثان تبين أن هناك ندرة في الدراسات التى تناولت الذكاءات المتعددة  لدى لاعبى كرة اليد للتعرف على نوع الذكاء المرتبط بالأداء المهارى لكى نلجأ إليه لاكتشاف نمط الذكاء المرتبط بالمستوى لتوجيه اللاعب بما يناسب نمط ذكائه، بما يحقق أداء أفضل وأعمق للمستوى المهارى للاعب عند التعليم والتدريب المهارى وكذلك فى المنافسة .

ومن خلال عمل الباحثان فى مجال التدريس والتدريب لاحظ الباحثان ان ضعف فى مستوى الاداء المهارى نتيجة لعدم قدرة الناشىء على التفكير السليم واستخدام الذكاء فى المواقف التى يوجد فيها ومن هنا جاء اهتمام الباحثان بالتعرف على علاقة الذكاءات المتعددة بمستوى الأداء المهارى لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت

أهداف البحث

يهدف البحث الى التعرف على :

  • مستوى الذكاءات المتعددة لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت.
  • العلاقة بين الذكاءات المتعددة ومستوى الأداء المهارى لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت.

تساؤلات البحث

  • ما مستوى مستوى الذكاءات المتعددة لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت؟
  • هل توجد علاقة ارتباطيه ذات دلالة إحصائية بين الذكاءات المتعددة ومستوى الأداء المهارى لدى ناشئي كرة اليد بدولة الكويت؟
منشور
2018-09-06
القسم
Articles